نيك حار فتاة دلوعة تعشق الزب الكبير المنتصب الإباحية

  • 6.77k6
  • 26:07
  • 01/11/2017
في هذا الفيديو اسخن نيك حار و يبدا عندما تعرفت بشاب في مقهى و عزمني الى بيته انا فتاة لعوبة و كنت اعرف ان جسمي و طريقة تحركي تجذب الكثير من الشبان و لاكني مللت من السكس العادي و الزب الصغير كنت اريد ان اجرب شيئا اكبر و اسخن و الشاب الذي ذهبت معه كن يظهر حجم قضيبه من تحت سرواله و هذا حعلني فضولية كما سأرى عندما يقلعه … كنت الان اجلس في الكنبة في غرفة جلوسه و كان يقول لي اسخن الكلام القذر و يصف زبه و بحذثني عن مؤخرتي كم اعجبته و الاشياء التي يفكر ان يعملها لي كلامه جعلني اسخن و عندما جلب زب اصطناعي و وضعه امام فمي بدات امص كالفتاة المطيعة ثم امسكته بيده و بدأت ارضعه و انكي به فمي حتى يصل الى حلقي ثم قلعت ملابسي بمساعدته حتى تعريت تماما و مددني على الكنبة و فارق رجلاي ثم بدأ ينظر اي و انا انيك نفسي بالزب الاصطناعي و يسمع تغنيجي و زبه كان منتصب من تحت البوكسر ثم بعدها جلس بجانبي و انزلت له البوكسر اوه كان حقا كبير و ضخك امسكته بيدي و انا لا اصدق مذا سخونة و انتصابه ثم بدات العقه من رأسه الى البيضاته مثل المثلجات و استمت بطعمه الدافئ و بدات انيك به فمي حتى يصل الى حلقي عندها فجأة امسكني و مددني على الكنبة ثم ادخل زبه الى كسي بعد ان دعكه برأس على شفراتي المنتفخة اممم كان حجمه كبير و شعرت بنفسي اتمدد و بدأت اصرخ لاكن متعتي كان اقوى من الالم بدأ يدخله و يخرجه بسرعة كبيرة حتى اخرجه و ادارني و فارق مؤخرتي و كان يهمس بكلام قذر و ساخن ثم شعرت بزبه يدخلني كان الالم اكثر و لاكن سرعان ما اختفى بسبب حلاوة النيك . نيكني بذلك اليوم بكل الوضعيات حتى جاب ظهري حتى افرع بداخل كسي بينما انزل مائي عليه كان يوم ساااخن .

الإباحية ذات الصلة

أفضل الاتجاهات الإباحية